فجر الإعلامي محمد شبانة مفاجأة من العيار الثقيل بشأن وجود مستند خطير في أزمة نادي ماريتيمو البرتغالي مع الزمالك بخصوص صفقة انتقال محمد إبراهيم لصفوف القلعة البيضاء، مؤكدًا أن هذا المستند يضع مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة مرتضى منصور في ورطة كبرى.

وأوضح شبانة خلال تقديم برنامجه بوكس تو بوكس المذاع عبر قناة “ETC” أنه حصل على صورة من محضر اجتماع مجلس الزمالك والخاص بقضية انتقال محمد إبراهيم لاعب الفريق من صفوف مارتيمو البرتغالي.

وكشف شبانة بعض المفاجأت في محضر الاجتماع والتي تورط المجلس في العقوبة الصادرة لصالح نادي مارتيمو البرتغالي بالحصول على مليون يورو من الزمالك كغرامة نهائية.

وأشار: “جاءت أولى المفاجآت بأن محضر الاجتماع موقع من كل أعضاء مجلس الزمالك في ملف محمد إبراهيم، بالإضافة إلى اعتماد المجلس بالكامل لكل بنود العقد بين الزمالك ومارتيمو البرتغالي
والمفاجأة الثالثة بأن المجلس موقع في اجتماعه بأنه يتم خصم 500 ألف دولار من عقد محمد إبراهيم ودفعهم للنادي البرتغالي وهو الأمر الذي لم يحدث من الأساس”.

وأكمل: “تضمن العقد عدد من الكوارث، من بينها بيع اللاعب مقابل 400 ألف يورو، ثم شرائه مقابل 500 ألف دولار، وأن يحصل ماريتيمو على 15% من نسبة إعادة بيعه بحد أدنى مليون يورو، ما جعل الزمالك يبيعه للمقاصة مقابل 5 ملايين جنيه ويدفع لماريتمو مليون يورو”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

close