عقبت الرئاسة الفلسطينية، مساء اليوم السبت، على جريمة اعدام قوات الاحتلال الإسرائيلي، للشاب محمد شوكت محمد سليمة (25 عاما)، من مدينة سلفيت، في مدينة القدس المحتلة.

وأدانت الرئاسة في بيان لها، الجريمة، مؤكدةً أنها تأتي في سياق التصعيد الاسرائيلي المستمر ضد أبناء شعبنا، وهي استمرار لمسلسل القتل اليومي الذي لا يمكن السكوت عليه.

وشددت على أن قتل الشاب سليمة وهو جريح هي جريمة حرب موثقة.

ودعت المجتمع الدولي، إلى ضرورة التحرك فورا لوقف جرائم الاحتلال، وتوفير الحماية لأبناء شعبنا، وانهاء الاحتلال، وإقامة الدولة المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية.

المصدر : وفا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *