التخطي إلى المحتوى



طرحت عبير أحمد مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، على أولياء الأمور كيفية الإستفادة بشكل حقيقي من مجموعات الدعم المدرسية.

ونشرت على صفحة الاتحاد في الفيسبوك، تضمن: “من وجهة نظركم كأولياء أمور.. كيف تنجح المجموعات المدرسية وفي جذب الطلاب ويستفيدوا منها ويقدروا يستغنوا عن السناتر.

وانهالت عشرات التعليقات والمقترحات من جانب الأمهات من أولياء الأمور، حيث قالت ولي أمر: “المدرس لو شرح بضمير في الفصل.. التعليم سيرجع مثل الأول “.

وأضافت ولي أمر أخري: “المعلم لابد أن يعطي عمله حقه في المدرسة ومجموعات الدعم، وتابعت أخري: “معلم متقن فى عمله وطلاب مجتهدين ستكون النتيجة أفضل  مجموعات والأجر سيكون على قدر الجهد والتعب”، وأضافت أخري: “المدرس يشتغل في المجموعات مثل السنتر”.

واستكملت ولي أمر أخري: “المشكلة الأولى والأخيرة في المدرس.. طالما المدرس ينظر للطلاب كفلوس  شرحه وعطائه سيتم بجمود.. الأهم أن يحب المعلم ما يفعل ويعطي الطلاب بضمير”، وذكرت ولي أمر: “عدد الطلاب يكون فيها قليل ما الفائدة من الشرح أكتر ويفهموا شرح المادة، تقليل كثافة عدد الطلاب فى المجموعة”.

وكان الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم، أكد خلال الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، أمس، أن ثمن الحصص لن يكون متساويًا في جميع المناطق، حيث استحالة أن يكون السعر في منطقة دكرنس مثله مثل منطقة الزمالك.

وأضاف حجازي: سنضع حد أدنى 20 جنيهًا، وحد أقصى 80 جنيهًا، ومن يقرر ذلك هو مدير الإدارة ومجلس الأمناء، المعلم سيحصل على 80% من ثمن الحصة، و5% ستحصل عليه النقابة، و55 لصيانة المدرسة، مؤكدًا أن المدرسة سوف تستفيد من مجموعات الدعم.

ومن جانبها، قالت عبير أحمد، مؤسس ائتلاف أولياء الأمور، إن أسعار مجموعات الدعم التي أعلن عنها الوزير الخاصة بالحد الأدني والأقصي “معقوله”، والأهم أن يكون هناك معلم جيد يفيد الطلاب ويجذبهم لمجموعات الدعم ويحببهم فيها، وكل ذلك يعتمد علي الضمير، فضلا عن وضع رقابة وتقييم للمعلم من جانب المدرسة ومدي رضا الطلاب عنه.



⛔️ التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *