التخطي إلى المحتوى


جدة – نرمين السيد – طلب رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتى، من موظفى الفئة الأولى المفرج عنهم، أمس الأربعاء، فى قضية انفجار ميناء بيروت البحرى على ذمة التحقيقات، أن يضعوا أنفسهم تحت تصرفه، وكذلك العودة لمباشرة عملهم لدى المديرية العامة لرئاسة الوزراء اعتبارا من صباح اليوم.

وأصدرت الأمانة العامة لمجلس الوزراء كتابين بناء على توجيهات وطلب رئيس الحكومة إلى كل من وزير المالية ووزير الاشغال العامة والنقل طلبت منهما ابلاغ موظفى الفئة الأولى الذين تقرر اخلاء سبيلهم اليوم وضع انفسهم بتصرف رئيس مجلس الوزراء اعتباراً من صباح الخميس.

كما طلبت الأمانة العامة لمجلس الوزراء إبلاغ الموظفين من غير الفئة الأولى وضع انفسهم بتصرف الوزراء المختصين.

وأوضح أمين عام مجلس الوزراء اللبنانى القاضى محمود مكيه، أن القرار جاء سندا لقرار مجلس الوزراء رقم 14 بتاريخ 10 أغسطس عام 2020 والذى تقرر بموجبه وضع جميع الموظفين من الفئة الأولى والذين تقرر أو سيتقرر توقيفهم (حبسهم) بتصرف رئيس مجلس الوزراء بعد اعفائهم من مهام وظائفهم وتكليف الوزراء بالقيام بإجراء مماثل مع جميع الموظفين التابعين لإدارتهم ما دون الفئة الأولى.

كان النائب العام ب لبنان القاضى غسان عويدات قد أصدر قرارا بإخلاء سبيل جميع المحبوسين على ذمة التحقيقات فى قضية انفجار ميناء بيروت البحرى دون استثناء، مع منعهم من السفر وجعلهم بتصرف المجلس العدلى حال انعقاده وإبلاغ من يلزم. وتضمنت قائمة المخلى سبيلهم بدرى ضاهر المدير العام للجمارك.

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر مطلب لـ رئيس حكومة لبنان من الموظفين المفرج فى «انفجار بيروت» على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع مبيدأ وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *