أعلن الدكتور مصطفى عبدالخالق رئيس جامعه سوهاج، تحقيق الجامعة المركز الثالث على مستوى الجامعات المصرية في مجال محو الأمية، بعد أن قفزت ١٠ مراكز وفقًا لنتائج دورة شهر أكتوبر ٢٠٢١، حيث تمكن طلاب الجامعة من محو أمية ٦٦٦٢ دارسا.

وأكد رئيس الجامعة، أن هذا الانجاز جاء تتويجًا للجهود التي تبذلها الجامعة والشراكة الفاعلة مع الهيئة العامة لتعليم الكبار، بالإضافة إلى الدور المحوري الذي يقوم به مركز تعليم الكبار بالجامعة من حيث تدريب الطلاب وتأهيلهم للعمل في هذا المجال والتنسيق مع وحدات محو الأمية بكافة الكليات. 

وأشار رئيس الجامعة، إلى أنه وفقاً لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، فقد تم إدراج قضية محو الأمية ضمن الأهداف الأساسية لخطة التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030، وبناءاً عليه وجه الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بضرورة التصدى لظاهرة الأمية، ومشاركة الجامعات المصرية في تفعيل المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، والتى تهدف إلى تطوير الريف المصري، وتولي اهتمام كبير بملف الأمية لما لها من آثار اجتماعية واقتصادية وسياسية، تؤثر على تقدم المجتمع وتعرقل عمليات التنمية المستدامة. 

وأوضح عبدالخالق، أن الجامعة إيمانًا منها بدورها المجتمعي قد قامت بتدشين مبادرة  تحت شعار “سوهاج خالية من الأمية”، وتوقيع بروتوكول مع الهيئة القومية لتعليم الكبار، برئاسة عاشور عمري رئيس الهيئة،  وبدعم كامل من الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، واللواء طارق الفقي محافظ سوهاج. 

وأضاف عبدالخالق، أن الجامعة قد محت ٩٨ دارس في الفترة من ٢٠١٤ إلى ٢٠١٩، و ٢٠١ دارس خلال عام ٢٠٢٠، و ٣٢٣٦ خلال دورات يناير وأبريل ويوليو من هذا العام، وأخير ٦٦٦٢ دارس في أكتوبر الماضي. 

ولفت رئيس الجامعة، أن محافظة سوهاج تشهد ارتفاع فى نسبة الأميين والتي تبلغ ٢٠٪ من إجمالى عدد السكان، أي ما يزيد عن ٤٠٪ من الكتلة الحرجة التي تزيد أعمارهم عن ١٦ سنة، لذلك تم إعداد دراسة وافية  تفصيلية عن توزيع الأمية بالقري، وتم معرفة أعداد الأميين فى كل قرية، إلى جانب إنشاء قاعدة بيانات بالتعاون مع هيئة تعليم الكبار، مشيرًا إلى ضرورة تكثيف الجهود وتكاتف جميع الهيئات والجهات المعنية، لإعلان مصر خالية من الأمية ٢٠٣٠م.

ومن جانبه أشار أحمد عبدالحافظ المستشار الإعلامي للجامعة، أن رئيس الجامعة قد توجه بأسمى ايات الشكر والتقدير والامتنان للدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، واللواء طارق الفقي محافظ سوهاج،  والدكتور محمد لطيف أمين المجلس الأعلى للجامعات، والدكتور هلال الشربيني رئيس اللجنة العليا لتعليم الكبار، والدكتور عاشور عمري رئيس الهيئة القومية لتعليم الكبار، لدعمهم اللا محدود للجامعة في هذا المجال. 

كما وجه الشكر والامتنان لشركاء النجاح الدكتور حسان النعماني، والدكتور عبدالناصر ياسين نائبي رئيس الجامعة، وعمداء الكليات وبخاصة الدكتور خالد عمران عميد كلية التربية صاحبة المركز الأول بين جميع الكليات، مركز تعليم الكبار ووحداته وعلى رأسه الدكتورة خديجة عبد العزيز مدير المركز، ومحمد الدالي رئيس فرع الهيئة العامة لتعليم الكبار فرع سوهاج، والى كافة الهيئة التدريسية الذين ساهموا في هذا المجال، والى أبنائه وبناته من الطلبة والطالبات الذين يعدوا بمثابة العمود الفقري لهذا النجاح، مؤكدا أن ذلك يضع على عاتق الجميع مسئولية كبيرة جدا خلال المرحلة المقبلة للاستمرار في المركز المتقدم وتحقيق الأفضل.



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *