التخطي إلى المحتوى



أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن أن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي أمام ارتفاع أسعار النفط ولن تنتظر حتى تنخفض من تلقاء نفسها.

وقال الرئيس الأمريكي – في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض – إن الولايات المتحدة ستتخذ إجراءات لمعالجة هذه القضية، مشيرا إلى أنه أجرى اتصالات هاتفية مع قادة دول أخرى لإيجاد طرق لخفض أسعار النفط.

وأضاف بايدن أن سبب ارتفاع أسعار النفط هو أن الدول المنتجة وشركات النفط العملاقة لم تسرع من إمدادات النفط بالشكل الكافي لتلبية الطلب المتزايد عليه، مضيفا أن الإمدادات الأقل تعني أسعارا أعلى على مستوى العالم.

وأكد أن هذه المشكلة تواجه العالم أجمع وليست الولايات المتحدة فقط، مشيرا إلى أن أسعار الجازولين ارتفعت إلى مستويات قياسية مؤخرا في أوروبا وآسيا.

وشدد الرئيس الأمريكي على أن تأثير ارتفاع أسعار النفط هو “تأثير حقيقي”، مستدركا بالقول “لكن الحقيقة أننا واجهنا ارتفاعات أكبر لسعر البنزين من قبل.. ففي العقد الماضي فقط، وصل السعر في 2012 إلى 3.9 دولار، وفي 2014 وصل 3.69 دولار، وفي 2019 تخطى الثلاثة دولارات، الحقيقة أننا نتخطى مثل هذه الارتفاعات وسنتخطى هذا الارتفاع أيضا بشكل أسرع كما آمل”.

وأشار إلى أن بلاده حققت تقدما اقتصاديا وصفه بالـ”تاريخي” خلال الأشهر الأخيرة في مواجهة التحديات، موضحا أن معدل البطالة انخفض إلى 4.6%، والذي كان من المتوقع أن تصل إليه الولايات المتحدة خلال عامين، كما استطاعت الولايات المتحدة خلق 5.6 مليون فرصة عمل منذ توليه الرئاسة في 20 يناير الماضي.

وأكد بايدن أن اقتصاد الولايات المتحدة لا يزال يواجه تحديات، مشيرا إلى أن الاضطرابات التي حدثت بسبب جائحة كورونا سببت ضررا لسلاسل الإمداد.

وأضاف أن إدارته تعمل على اتخاذ إجراءات لمواجهة هذه التحديات، مشيرا إلى قراره الخاص بعمل مينائي “لوس أنجلوس” و”لونج بيتش” على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع، وإلى توفيره الموارد للموانئ الهامة الأخرى، إلى جانب مقابلته للرؤساء التنفيذين لأكبر شركات تجارة التجزئة في الولايات المتحدة من أجل تسريع عملية نقل المنتجات، مشيرا إلى أن عدد الحاويات الموجودة في الموانئ الأمريكية انخفض بنسبة 33% خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة، وأن المنتجات أصبحت تنقل من الموانئ بشكل أسرع وبتكلفة أقل إلى المتاجر والمستهلكين.

وأعلن بايدن في حديثه، إطلاق نسبة كبيرة من احتياطيات النفط الأمريكية الاستراتيجية حتى توفير الكميات المطلوبة منه في ظل “تعافي” البلاد من جائحة فيروس كورونا.

وقال “ستقدم بعض الدول الدعم والمساعدة للولايات المتحدة في هذا الصدد من بينها الهند واليابان والمملكة المتحدة، مؤكدا على أن هذا “العمل التنسيقي” سيساعد على تخطي النقص في المعروض”.

وأشار الرئيس الأمريكي إلى أن السلطات في بلاده تعتزم النظر في بيع بعض التجار للوقود بأسعار أعلى للمشتريين، مشددا على أن الحكومة الأمريكية تتخذ هذه الخطوات من أجل ضمان دفع المواطنين أسعاراً عادلة للوقود.



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *